بازگشت به عقب   باشگاه جوانان ایرانی / تالار گفتمان ایرانیان > باشگاه عمومي > دين و دنيا

نکات

پاسخ
 
ابزار گفتگو
قديمي Thursday 11 May 2017   #1
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ايا قران متواتر است ؟!


با سلام

اگر چه اين موضوع قبلا مفصل بحث شده است اما ظاهرا براي بعضي نياز به تكرار دارد .

همانطور كه مورخين ومحدثين گفته اند تا قبل از قرن 4 تواتري در كار نبود و حتي قرائت ورش وقالون از نافع هم مشهور تر از قرائت حفص از عاصم و ... در قرن اول قران به چه چيز ميگفتند ومصحف به چه چيز ؟!

اما قرائت (قران) عاصم به چه كساني ميرسد ؟

علی بن ابی طالب- علیه السلام- وابن مسعود و ابی بن کعب و زید بن ثابت وعثمان بن عفان .





پس قران عاصم تنها به امام علي ع نميرسد و ما هم همين را ميخواستيم چرا كه قرائات مختلفي بر خلاف عاصم از مولا علي امده مثل همين طلع و فامضوا...كه ثابت ميكند قرائت عاصم از مولا علي ع متواتر نيست ...

ميتوان گفت قرائت طلعها هضيم قرائت مولا عليست چون در اخبار هم آمده است اما قرائت طلح منضود قرائت زيد بن ثابت است و غلط چون ائمه ع با ان مخالفت نمودند .

چون اين قران فعلي از صحابه مختلفي مانند ابي وزيد بن ثابت و مولا علي ع جمع شده است بعضي آياتش مانند همين طلح وفاسعوا به قرائت هريك از اصحاب است وعثمان از مصاحف مختلف صحابه اين آيات را جمع نمود . كدام قرائت صحيح ومطابق قرائت پيامبر ص است ؟ شكي نيست قرائت مولا علي ع ، بزبان ديگر اگر قرائت عاصم فقط به مولا علي ع بود آنگاه حرف شما صحيح بود اما چون مولا علي ع در برخي كلمات با قران فعلي كه قرائت عاصم است مخالفت كرده اند طبق اخبار سني وشيعه ، پس نتيجه ميشود قران (بهتر بگوييم هيچ قرائتي) متواتر نيست .

منابع :




قرائت امام علی ع چی بود ؟

33659- حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ يَحْيَى الأُمَوِيُّ قَالَ : ثَنِي أَبِي قَالَ : حَدَّثَنَا مُجَالِدٌ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ قَيْسِ بْنِ عُبَادٍ قَالَ : قَرَأَ رَجُلٌ عِنْدَ عَلِيٍّ {وَطَلْحٍ مَنْضُودٍ}. فَقَالَ عَلِيٌّ : مَا شَأْنُ الطَّلْحِ ، إِنَّمَا هُوَ : وَطَلْعٍ مَنْضُودٍ

، ثُمَّ قَرَأَ {طَلْعُهَا هَضِيمٌ}. فَقُلْنَا أَوَلاَ نُحَوِّلُهَا فَقَالَ : إِنَّ الْقُرْآنَ لاَ يُهَاجُ الْيَوْمَ وَلاَ يُحَوَّلُ.

الكتاب : جامع البيان في تفسير القرآن للطبري
المؤلف : أبو جعفر محمد بن جرير الطبري
(224 - 310)




أورد القرطبي في تفسيره: قرأ علي بن أبي طالب رضي الله عنه: "وطلع منضود" بالعين وتلا هذه الآية: {وَنَخْلٍ طَلْعُهَا هَضِيمٌ} ، وهو خلاف المصحف.



حتی خود امام علی ع کلمه طلع را اصلاح نکرد و فرمود :
ان القرآن لا #یهاج الیوم و لا یحول ...بروایت ابن الانباری وابن جریر ؟


امام علي ع شير خدا حيدر كرار فرمود آيه : و طلح منضود : غلط است اينطور قرائت كنيد : وطلع منضود : اما نتوانست بنص روايت طبري وابوبكر انباري و... آيه مذكور را تصحيح كند .چرا ؟


وامام صادق ع هم فرمود طلح غلط است :


(ألف) 864ـ السياري عن البرقي عن علي بن النعمان عن داؤد بن الفرقد عن يعقوب بن شعيب قال قلت لأبي عبد الله عليه السلام وطلح منضود قال لا بل طلع منضود.

امام صادق ع مثل جدش امام علی ع میگوید طلع درست است نه طلح !!!!

(ب) 865ـ الطبرسي وروت العامة عن علي عليه السلام أنه قرأ عنده رجل وطلح منضود فقال ما شأن الطلح إنما هو وطلع

كقوله تعالى ونخل طلعها هضيم فقيل له ألا تغيره فقال إن القرآن لا يهاج اليوم ولا يحرك ورواه عنه ابنه الحسن عليه السلام وقيس بن سعد ورواه أصحابنا عن يعقوب بن شعيب قال قلت لأبي عبد الله وطلح منضود قال وطلع منضود.

(ج) 866ـ سعد بن عبد الله في الكتاب المذكور قال قرأ رجل عليه أي الصادق وطلح منضود فقال لا وطلع منضود.

(ألف) 882ـ الطبرسي قرأ عبد الله بن مسعود فامضوا إلى ذكر الله وروي ذلك عن علي بن أبي طالب وعمر بن الخطاب (بنص بخاري) وأبي بن كعب وابن عباس وهو المروي عن أبي جعفر وأبي عبد الله عليهما السلام.
(ب) 883ـ السياري عن صفوان عن زيد عن سماعة عن أبي بصير عن أبي عبد الله عليه السلام الحرف في الجمعة فامضوا إلى ذكر الله.
(ج) 884ـ المفيد في (الاختصاص) كما في (البحار) و(تفسير البرهان) عن جابر الجعفي قال كنت ليلة من بعض الليالي عند أبي جعفر عليه السلام فقرأت هذه الآية يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله قال فقال يا جابر كيف قرأت؟ قلت يا أيها الذين الخ قال هذا تحريف يا جابر قال قلت كيف أقرأ جعلني الله فداك؟ قال فقال يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فامضوا إلى ذكر الله هكذا نزلت إلى أن قال وابتغوا فضل الله قال جابر وابتغوا من فضل الله قال هذا تحريف هكذا نزلت وابتغوا فضل الله إلى أن قال انصرفوا إليها قال قلت انفضوا إليها قال تحريف هكذا نزلت إلى أن قال خير من اللهو والتجارة للذين اتقوا قال قلت ليس فيها للذين اتقوا قال فقال بلى هكذا نزلت.
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A

آخرين ويرايش خیرالبریه ، Thursday 11 May 2017 در 10:47AM.
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
كاربران ذيل از خیرالبریه بابت اين نوشته مفيد تشكر كرده‌اند :
قديمي Thursday 11 May 2017   #2
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!


درپست اول دیدیم که عاصم قرآنش را از روی قرآن 5 تن از اصحاب قرائت میکرد و دیدیم که اغلاط بعضی ایات این مصحف از مصاحف و قرائات زید بن ثابت و عثمان است نه مصحف وقرائات مولا علی ع وابن مسعود رض و ابی بن کعب رض.


مثلا مولا علی ع وابن مسعود وحتی عمر وامام صادق ع وامام باقر ع وابن شتبوذ قرآنشان فامضوا الی ذکر الله بود اما قران عثمان و زید فاسعوا الی ذکر الله .

اما چند غلط دیگر از مصحف زید بن ثابت و عثمان :

إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ {62} البقرة
إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ {69} المائدة

درستش از نظر نحوی صابئین است وهي قراءة أبي بن كعب وابن مسعود وابن كثير.


خطای دیگر کلمه مقیمین است که عثمان از مصحف (قرائت) زید بن ثابت استنساخ وجمع کرد در حالیکه در مصحف عبدالله مسعود وابی که شاگرد امام علی ع بود بصورت صحیح یعنی مقیمون نوشته شده وقرائت میشد :

لَّكِنِ الرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ مِنْهُمْ وَالْمُؤْمِنُونَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَالْمُقِيمِينَ الصَّلاَةَ وَالْمُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالْمُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ أُوْلَئِكَ سَنُؤْتِيهِمْ أَجْرًا عَظِيمًا {النساء/162}

چرا مقیمین را مثل مؤتون ننوشتند ؟! در حالیکه طبق نحو عرب مقیمین عطف بر راسخون است وباید مقیمون باشد مثل مؤتون !

لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّآئِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ {البقرة/177}

چرا صابرین نباید مثل موفون صابرون باشد ؟!

ميگويند نصب مدح است ! اگر چنين است پس بايد زكات هم كه مهم است بايد مؤتين الزكاة باشد و وَالْمُؤْمِنُينَ بِاللّهِ !



وَذُكِرَ أَنَّ ذَلِكَ فِي قِرَاءَةِ ابْنِ مَسْعُودٍ: " وَالْمُقِيمُونَ الصَّلَاةَ.طبری

ظَاهِرُ الْإِعْرَابِ يَقْتَضِي أَنْ يُقَالَ: وَالصَّابِئِينَ، وَهَكَذَا قَرَأَ أُبَيُّ بْنُ كَعْبٍ وَابْنُ مَسْعُودٍ وَابْنُ كَثِيرٍ،..تقسیر رازی


وفي مصحف عبدالله (والمقيمون) بالواو وهي قراءة مالك بن دينار والجحدري وعيسى الثقفي . واين قرائت بتصریح سیبویه امام نحویین اجود است .



وقد رويت في هذه الكلمة (المقيمين) قراءة شاذة تنسب إلى سعيد بن جبير، وعمر بن عبيد والجحدري وعيسى ابن عمر، ومالك بن دينار عن الأعمش، ويونس وهارون عن أبي عمرو، بالرفع عطفا على الأول، وكذلك هي في مصحف عبد الله بن مسعود، وأبي، وقيل إنها فيه: «والمقيمين» كمصحف عثمان.


حدثنا عبد الاعلى قال، حدثنا هشام، عن محمد: أن أبي ابن كعب كتبهن في مصحفه خمسهن، أم الكتاب، والمعوذتين، والسورتين، وتركهن ابن مسعود كلهن، وكتب ابن عفان فاتحة الكتاب، والمعوذتين، وترك السورتين.
وعلى ما كتبه عمر رضي الله عنه مصاحف أهل الاسلام، فأما ما سوى ذلك فمطرح،ولو قرأ غير ما في مصاحفهم قارئ في الصلاة، أو جحد شيئا منها استحلوا دمه بعد أن يكون يدين به.ابن شبه

بكشيد هر کس که به مصحف عمر نخواند !
علت کمرنگ شدن قرائت ابن مسعود و شنبوذیان همین سوختن ونا بودی مصحف عبد الله توسط عثمان و حجاج یوسف ونواصب و حکم قتل ایشان در طول چند قرن اول بود

__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
كاربران ذيل از خیرالبریه بابت اين نوشته مفيد تشكر كرده‌اند :
قديمي Thursday 18 May 2017   #3
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

سلام


قال ابن الجزري : القراءات التي تواترت عندنا عن عثمان وعنه [أي عن عليّ بن أبي طالب] وعن ابن مسعود وأبيّ وغيرهم من الصحابة رضي الله عنهم لم يكن بينهم فيها إلا الخلاف اليسير المحفوظ بين القراء ابن جزري هم معتقد است كه اين قران بين قراء محفوظ است .(بعبارت کاملتر : فی صدور الذین اوتوا العلم )

وأحمد بن علي بن عبد القادر، أبو العباس الحسيني العبيدي، تقي الدين المقريزي (المتوفى: 845هـ) در امتاع الاسماع گفته :
عن الإمام مالك رحمه اللَّه أنه قيل له: أترى أن تقرأ بمثل ما قرأ عمر بن الخطاب رضي اللَّه عنه:
«فامضوا إلى ذكر اللَّه» [ (2) ] ؟ فقال: ذلك جائز، وأنه قال: لا أرى باختلافهم في مثل هذا بأسا، قد كان الناس ولهم مصاحف، والستة الذين أوصى إليهم عمر رضي اللَّه عنهم كانت لهم مصاحف، وأنه قال في قراءة ابن مسعود: «طعام الفاجر» [ (2) ] ، فقلت لمالك: أترى أن تقرأ كذلك؟ قال: نعم أرى ذلك واسعا، وأن ابن عبد البر قال: معناه عندي: أن تقرأ به في غير الصلاة، لأن ما عدا مصحف عثمان رضي اللَّه عنه [لا] [ (1) ] يقطع عليه بالصحة، وإنما يجري مجرى
السنة التي نقلها بطريق الآحاد، لكنه لا يقدم أحد على القطع في ردّه، وأن ابن القثم قال في مصحف ابن مسعود: أرى أن الإمام يمنع من تبعه، ويصرف من قرأ به، ويمنع من ذلك. وقد قال مالك: إن من قرأ في صلاته بقراءة ابن مسعود أو غيره من الصحابة ممن خالف المصحف [ (1) ] لم يصلّ وراءه.
قال ابن عبد البر: وعلماء [المسلمين] مجمعون على ذلك، إلا قوما شذوا، لا [يعول] عليهم، منهم الأعمش سليمان بن مهران، وأما من منع أن يكون الشواذ قرآنا فإنّهم قالوا: لا ينطلق اسم القرآن إلا على ما بين دافتي مصحف عثمان رضي اللَّه عنه.

لا ينطلق اسم القرآن إلا على ما بين دافتي مصحف عثمان رضي اللَّه عنه؛ یعنی اسم قران به این مصحف عثمان اطلاق نمیشود ! البته که درست گفته اند چرا که قران به آنچه که در لوح محفوظ (ایات معجز + وحی بیانی یا سنت وحدیث) است وعثمان 6 حرفش را بنص صحاح سنت سوخت ! و بروایت شیخ الاسلام امام ابن قدامه حنبلی، صحابه هم تا قبل از جمع (تغییر) عثمان در قرآن ، آیاتی خارج از مصحف عثمان در نمازشان میخواندند ونمازشان هم صحیح بود ....
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
كاربران ذيل از خیرالبریه بابت اين نوشته مفيد تشكر كرده‌اند :
قديمي Saturday 20 May 2017   #4
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

سلام

آیا در قران غلط و اشتباه وجود دارد ؟


قران چیست ؟ غلط از کجاست ؟

الكليني عن محمد بن يحيى عن أحمد بن محد عن علي بن الحكم عن علي بن أبي حمزة عن أبي بصير عن أبي جعفر عليه السلام قال تلوت التائبون العابدون فقال لا أقرأ التائبين العابدين إلى آخرها فسأل عن العلة في ذلك فقال اشترى من المؤمنين التائبين العابدين .


اینهم دستور امام ع !

همچنین : قرأ أبي وعبد الله بن مسعود والأعمش التائبين العابدين بالياء .


العياشي عن فيض المختار قال قال لي أبو عبد الله عليه السلام كيف تقرأ هذه الآية في التوبة؟ وعلى الثلاثة الذين خلفوا قال قلت خلفوا قالوا لو خلفوا لكانوا في حال طاعة وزاد الحسين بن المختار عنه لو كانوا خلفوا ما كان عليهم من سبيل ولكنهم خالفوا عثمان وصاحباه أما والله ما سمعوا صوت حافر ولا قعقعة سلاح إلا قالوا أتينا فسلط الله عليهم الخوف حتى أصبحوا.

(علي بن إبراهيم قال قال العالم عليه السلام إنما نزل وعلى الثلاثة الذين خالفوا ولو خلفوا لم يكن لهم عيب

الطبرسي في مصحف عبد الله بن مسعود وقراءة ابن عباس من الصادقين وروى ذلك عن أبي عبد الله عليه السلام .

وفي مصحف عبدالله (والمقيمون) بالواو وهي قراءة مالك بن دينار والجحدري وعيسى الثقفي . واين قرائت بتصریح سیبویه امام نحویین اجود است .

وزعم الْكِسَائي أنَّهم يؤثرونَ النصب إذا حالوا بين الفعل المضاف بصفة فيقولون: هُوَ ضارِبُ فِي غير شيء أخاهُ، يتوهَّمُونَ إذ حالوا بينهما أنَّهم نوَّنوا. وليس قول من قَالَ (مُخْلِفَ وَعْدَهُ رُسُلِه) ولا (زَيَّنَ «5» لِكَثِيرٍ مِنَ الْمُشْرِكِينَ قَتْلَ أَوْلادِهِمْ شُرَكاؤُهُمْ) بشيء، وقد فُسِّرَ «6» ذَلِكَ. ونحويُّو أهل المدينة يُنشدونَ قوله:
فَزَجَجَتُها مُتَمكِّنًا ... زَجَّ الْقَلوصَ أبي مزاده «
قَالَ الفراء: باطل والصواب:
زَجَّ الْقَلوصِ أبُو مزاده

الكتاب: معاني القرآن
المؤلف: أبو زكريا يحيى بن زياد بن عبد الله بن منظور الديلمي الفراء (المتوفى: 207هـ)



قَوْلُهُ تَعَالَى : { قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ } ؛ أعْلَمَهُ اللهُ تعالى أنَّ في ذريته الظالِمٌ ؛ والظالِمُ لا يَصْلُحُ إماماً. وفيه ثلاثُ قراءات : (عَهْدِيَ الظًّالِمُونَ) بالواو ؛ وهي قراءةُ ابن مسعود. و { عَهْدِي الظَّالِمِينَ } بإسكان الياء ؛ وهي قراءةُ الأعمش وحفصٍ وحمزة. (وَعَهْدِيَ) بفتح الياءِ ؛ وهي قراءةُ العامَّة.طبرانی


وَقيل لِابْنِ عمر: وَكَيف خَالَفت الْمُصحف فِي قَوْله: {وأكون من الصَّالِحين} ؟ فَقَالَ: هُوَ مثل قَوْلهم فِي هجاء أبجد كلمن، وَهُوَ كلمون


اینهمه آیه وشاهد ودلیل عقلی اما دریغ !

مکرر گفتم که چون عثمان مصاحف مختلفی را جمع نمود واین مصاحف متعلق به قبائل مختلف عرب بودند که هریک نحو خاص خود را داشتند :
بعنوان مثال حسن بصري كه از قراء اربعه عشر است در سوره حمد ميخوانده : الحمدِ للهِ رب العالمين ، بكسر دال !

و: يُعبَدُ :‌ بجاي نَعبدُ

چرا چون لغت تميم وبعضي غطفان مبني بر كسر مبتدا است نه رفع آن !

وقُرئ أيضاً بكسرِ الدال ، ووجهُه أنها حركةُ إتباعٍ لكسرةِ لامِ الجر بعدها ، وهي لغة تميم وبعضِ غَطَفانَ ، يُتْبِعُون الأول للثاني للتجانس ، من ذلك قول الشاعر:
وَيْلِمِّها في هواءِ الجَوِّ طالبةً ............. ولا كهذا الذي في الأرض مطلوبٌ
الأصل: ويلٌ لأُمها ، فَحَذَفَ اللامَ الأولى ، واستثقل ضمَّ الهمزةِ بعد الكسرة، فَنَقَلها إلى اللام بعد سَلْب حركتها ، وحَذَفَ الهمزةَ ، ثم أَتْبع اللامَ الميمَ ، فصار اللفظ : وَيْلِمِّها .
وقُرئ أيضاً : " لُلَّهِ " بضمِّ لامِ الجرِّ ، وهي إتْباعٌ لحركة الدالِ ، وقد فضَّلها الزمخشري على قراءة كسر الدال معتلاً لذلك بأنَّ إتباع حركة البناء لحركة الإِعراب أحسنُ من العكس وهي لغةُ بعضِ قيس .


والصِّراطُ يُذَكَّر ويؤنَّث ، فالتذكيرُ لغة تميم ، وبالتأنيث لغة الحجاز




ومن لغة هذيل أيضاً فتح الياء والواو في مثل: بيَضات، وهيَآت، وعورات فيقولون: بَيَضات وهَيَآت وعَوَرات، والجمهور على إسكانها،
لغات في الإعراب: في لغة هذيل يستعملون"متى" بمعنى "من"، ويجرون بها، سمع من بعضهم: أخرجها متى كمّه: أي من كمه، ويروون من ذلك البيت المشهور: [الطويل] شربنا بماء البحر ثم ترفَّعت متى لجج خضر لهن نئيج
وفي لغة تميم ينصبون التمييز"كم" الخبرية مفرداً، ولغة غيرهم وجوب جره وجواز إفراده وجمعه، فيقال: كم درهمٍ عندك، وكم عبيدٍ ملكت! وتميم يقولون: كم درهماً، وكم عبيداً! في لغة الحجازيين ينصب الخبربعد"ما" النافية نحو: ما هذا بشراً، وتميم يرفعونه.
في لغة أهل العالية ينصبون الخبربعد"إن" النافيةمع من بعضهم: إن أحد خيراً من أحد إلا بالعافية.
الحجازيون ينصبون خبر ليس مطلقاً، وبنو تميم يرفعونه إذا اقترن بإلا، فيقول الحجازيون: ليس الطيب إلا المسكَ، وبنوتميم إلا المسكُ.
في لغة بني أسد يصرفون ما لا ينصرف فيما علة منعه الوصفية وزيادة النون فيقولون: لست بسكران، ويلحقون مؤنثه التاء، فيقولون: سكرانة.
في لغة ربيعة وغنم، يبنون"مع" الظرفية على السكون، فيقولون: ذهبت معْه، وإذا وليها ساكن يكسرونها للتخلص من التقاء الساكنين، فيقولون: ذهبت مع الرجل. وغُنْم: حيٌّ من تغلب بن وائل.
في لغة بني قيس بن ثعلبة يعربون"لدن" الظرفية، وعلى لغتهم قرىء: "من لدُنِهِ علماً".
الحجازيون يبنون الأعلام التي على وزن فَعَالِ: كحَزَام وقَطام، على الكسر في كل حالات الإعراب، وتميم تعربها ما لم يكن آخرها راءً وتمنعها من الصرف للعلمية والعدل، فإذا كان آخرها راء كوَبار"قبيلة" وضُفار"مدينة" فهم فيها كالحجازيين.

تاريخ آداب العرب مصطفى صادق الرافعي الصفحة : 42


بنابراین آیه غیب که در آن آورده تلک ودیگری ذلک ، کاملا مشخص است که این دو آیه مربوط به دو نحو عرب است که یکی انباء غیب را مذکر دانسته ودیگری مونث . اما چون بعضی متعصبند دلایل آبکی آنجا که به چند واقعه اشاره شده (تلک) میگویند و آنجا که به یک واقعه اشاره شده (ذلک) میگویند و .... که در اول بحث های قبل نمونه های معارضش را آوردم .



وقرائات مختلف قبائل عرب بسبب اختلاف در نحوشان :

وقرأ نافع ولتستبين بالتاء أي النبي صلى الله عليه وسلم سبيل بالنصب حكاه مكي في المشكل له وقرأ ابن كثير وأبو عمرو وابن عامر وحفص عن عاصم ولتستبين سبيل المجرمين برفع السبيل وتأنيثها وقرأ عاصم في رواية أبي بكر وحمزة والكسائي
وليستبين سبيل برفع السبيل وتذكيرها وعرب الحجاز تؤنث السبيل وتميم وأهل نجد يذكرونها !!!!‌

عرب حجاز سبيل را مونث و عرب تميم ونجد آنرا مذكر ميدانند !!!!!!

قران هم كه بلغت 50 قبيله عرب نازل شده ، معلوم نيست كه كدام لغت عربي مبين و بدون عوج است ؟!


پس مونث ومذکر و رفع ونصب ضمائر (صرف ونحو عرب) امریست نسبی وقبیله ای که بسته به قبائل عرب است ، مثلا انعام را یکی مذکر دانسته وقرائت کرده : مما فی بطونه : ودیگری مونث دانسته و در مصحفش نوشته : مما فی بطونها :

قُلْتُ: أَخْرَجَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَنِ ابْنِ مَسْعُودٍ قَالَ: إِذَا اخْتَلَفْتُمْ فِي يَاءٍ وَتَاءٍ فَاجْعَلُوهَا يَاءً ذَكِّرُوا الْقُرْآنَ. فَفَهِمَ مِنْهُ ثَعْلَبٌ أَنَّ مَا احْتُمِلَ تَذْكِيرُهُ وَتَأْنِيثُهُ كَانَ تَذْكِيرُهُ أَجْوَدَ. وَرُدَّ بِأَنَّهُ يَمْتَنِعُ إِرَادَةُ تَذْكِيرِ غَيْرِ الْحَقِيقِيِّ التَّأْنِيثِ لِكَثْرَةِ مَا فِي الْقُرْآنِ مِنْهُ بِالتَّأْنِيثِ نَحْوُ {النَّارُ وَعَدَهَا اللَّهُ} {وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ} {قَالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ} وإذ امْتَنَعَ إِرَادَةُ غَيْرِ الْحَقِيقِيِّ فَالْحَقِيقِيُّ أَوْلَى قَالُوا وَلَا يَسْتَقِيمُ إِرَادَةُ أَنَّ مَا احْتَمَلَ التَّذْكِيرَ وَالتَّأْنِيثَ غَلَبَ فِيهِ التَّذْكِيرُ كَقَوْلِهِ تَعَالَى {وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ} {أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيَةٍ} فَأَنَّثَ مَعَ جَوَازِ التَّذْكِيرِ قَالَ تَعَالَى {أَعْجَازُ نَخْلٍ مُنْقَعِرٍ} {مِنَ الشَّجَرِ الأَخْضَرِ} .اتقان

نخل را یک نفر از اصحاب مونث دانسته ودر مصحفش نوشته : وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ : ودیگری مذکر و نوشته : أَعْجَازُ نَخْلٍ مُنْقَعِرٍ : وعثمان هم از هر دو نفر در مصحفش جمع نمود !


«کَذَّبَتْ ثَمُودُ بِالنُّذُر» «وَ أَمَّا ثَمُودُ فَهَدَیْناهُم‏» بالاخره ثمود مذکر است یا مونث ؟!. «وَ کَذَّبَ بِهِ قَوْمُکَ وَ هُوَ الْحَق‏»،کَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوح‏» قوم مذکر شد یا مونث ؟!

وَ قالَ نِسْوَةٌ فِی الْمَدینَةِ ...یا وقالت نسوة ....

قالَتْ رُسُلُهُمْ أَ فِی اللَّهِ شَکٌّ یا قال رسلهم ....

قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا یا قال الاعراب ؟!



البته در قران رسول الله ص که احتمالا بر اساس همین طریق اجماعی نوشته شده بوده یعنی فاعل همیشه مرفوع بوده و ... .


حال ماله کشان جاهل وبیسواد هرچه بخواهند بسرایند حقیقت عوض نمیشود یکی میگوید چون هم مونث است هم مذکر دیگری میگوید در تقدیرش مونثی بوده و ....

همینطور در آیه به این روشنی در باره مریم چون هیچ دلیلی نیافته اند میگویند در این یکی در رحمش دمیده و در تقدیرش رحم بوده ومضاف و ... وخداوند فراموش کرده رحم یا فرج را بیاورد در حالیکه خودش گفته قرآن بلسان عربی مبین است !!!

در حالیکه مکرر از زبان امام صادق ع و در قرائت ابی بن کعب بروایت قرطبی دیدیم که اصلا در حرف اول قرائت آیه چنین نبوده ومشکل مربوط به جمع عثمان است و دمیدن در جیبها بوده نه فرجها که تذکیر شود !!!!!!
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
كاربران ذيل از خیرالبریه بابت اين نوشته مفيد تشكر كرده‌اند :
قديمي Saturday 20 May 2017   #5
ناقد
عضو ثابت
 
تاريخ ثبت نام: May 2013
پاسخ‌ها: 3,437
ج: ايا قران متواتر است ؟!

با سلام,
من خیلی متوجه موضوع و هدف بحث نشدم. ظاهرا قائل به عدم تواتر قرآن هستید. اما سوال آن است که اگر قران متواتر نیست پس چگونه حجیت دارد؟ بحث عدم تحریف و "انا له لحافظون" چه می شود؟ اصولا راه فهمیدن و اثبات این که قرآن تماما همان وحی الهی است که به ما رسیده چیست؟ آیا جز نقلیات تاریخی و روایی راهی وجود دارد؟ تاریخ و روایت هم همان طور که اشاره کردید هزاران اختلاف و بیراهه و ابهام و تاریکی دارد؟ بالاخره تکلیف چیست؟
ناقد حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Sunday 21 May 2017   #6
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

سلام

اصل وریشه بحث تخصصی ما دائراست بر :

قرآن چیست وقرائات کدامست ومصحف یعنی چه ؟ تواتر کجاست ؟



قران یعنی جمع وهمراه شده ، کجا جمع شده وبا کی همراه شده ؟


اما در مورد آیه 9 حجر قبلا گفتیم که مقصود از له چیست ویا کیست چون قرائنی هست منجمله آیه 11 طلاق که مقصود حفاظت از رسول خداست :




وأما قوله تعالى ( وإنا له لحافظون ) ففيه قولان لا ثالث لهما
أحدهما إنا له لحافظون عندنا قاله مجاهد وغيره
والثاني وإنا له لحافظون من أن يزيد فيه إبليس أو غيره أو ينقص إن الهاء في قوله ( لحافظون ) كناية عن النبي صلى الله عليه و سلم أي لحافظون له من كل من أراده بسوء من أعدائه


الرابع قوله تعالى :
( إِنّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَ إِنّا لَهُ لَحافِظُونَ )
فانّ اللّه سبحانه قد أخبر بكونه حافظا للقرآن فلا بدّ من كونه محفوظا عن تطرق التغيير ،
قال الفخر الرّازي في الآية دلالة قويّة على كون التسمية آية من كلّ سورة ،
لأنّ اللّه قد وعد بحفظ القرآن و الحفظ لا معنى له إلاّ أن يبقى مصونا من الزّيادة و النّقصان ، فلو لم تكن التّسمية من القرآن لما كان القرآن مصونا من التّغيير ،
و لما كان محفوظا عن الزّيادة .
و فيه أنّ كون أصل القرآن الذي نزل به الرّوح الأمين على خاتم النّبيين صلّى اللّه عليه و آله محفوظا عند الأئمة الذين هم خزّان علم اللّه و كهوف كتبه ، يكفي في صدق الآية و لا دلالة فيها على كون ما بأيدينا محفوظا كما لا يخفى ، مضافا إلى احتمال أن يكون المراد أنّه سبحانه يحفظه إلى آخر الدّهر بأن بعث جماعة يحفظونه و يدرسونه و يشتهرونه بين الخلق ، فتحفظه الامة و تناولته الأيدى قرنا بعد قرن إلى يوم القيامة لقيام الحجّة به على الخلق و كونه معجزة النّبوة .
هذا كله بعد الغضّ عن رجوع الضّمير في له إلى النّبيّ صلّى اللّه عليه و آله ، و إلاّ كما ذهب إليه الفرّاء فيسقط الاستدلال رأسا ، قال ابن الانباري لما ذكر اللّه الانزال و المنزل و المنزل دلّ ذلك على المنزل عليه ، فحسنت الكناية عنه لكونه أمرا معلوما كما في قوله :
( إِنّا أَنْزَلْناهُ في لَيْلَةِ الْقَدْرِ ) فانّ عود الضّمير إلى القرآن مع عدم تقدّم ذكره لكونه معلوما من ...
الكتاب : منهاج البراعة في شرح نهج البلاغة (خوئي)

وقد ذكر إسماعيل القاضي عن أبي ثابت عن بن نافع عن مالك أنه قال لا يقرأ ب ( بسم الله الرحمن الرحيم ) في الفريضة والنافلة
هكذا وجدته في نسخة صحيحة من المبسوط عن أبي ثابت عن بن نافع عن مالك وإنما هو محفوظ لابن نافع
وروى يحيى بن يحيى عن بن نافع قال لا أرى أن يتركها في فريضة ولا نافلة وهو قول الشافعي

وأجمع القراء والفقهاء على أنها سبع آيات إلا أنهم اختلفوا فمن جعل بسم الله الرحمن الرحيم ) آية من فاتحة الكتاب لم يعد ( أنعمت عليهم ) آية ومن لم يجعل بسم الله الرحمن الرحيم ) آية عد ( أنعمت عليهم ) آية وهو عدد أهل المدينة وأهل الشام وأهل البصرة
وأما أهل مكة وأهل الكوفة من القراء والفقهاء فإنهم عدوا فيها بسم الله الرحمن الرحيم ) آية ولم يعدوا ( أنعمت عليهم )
وهذا الحديث أبين ما يروى عن النبي - عليه السلام - في سقوط بسم الله الرحمن الرحيم ) الكتاب : الاستذكار
المؤلف : أبو عمر يوسف بن عبد الله بن عبد البر النمري



وفخررازي هم نوشته :

والقول الثاني : أن الكناية في قوله : { لَهُ } راجعة إلى محمد صلى الله عليه وسلم والمعنى وإنا لمحمد لحافظون وهو قول الفراء ، وقوى ابن الأنباري هذا القول فقال : لما ذكر الله الإنزال والمنزل دل ذلك على المنزل عليه فحسنت الكناية عنه ، لكونه أمراً معلوماً كما في قوله تعالى : { إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِى لَيْلَةِ الْقَدْرِ } ( القدر : 1 ) فإن هذه الكناية عائدة إلى القرآن مع أنه لم يتقدم ذكره وإنما حسنت الكناية للسبب المعلوم فكذا ههنا ، إلا أن القول الأول أرجح القولين وأحسنهما مشابهة لظاهر التنزيل والله أعلم .


ودر قران كريم هم از رسول خدا ص تعبير به ذكر شده است :
أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا فَاتَّقُوا اللَّهَ يَا أُوْلِي الْأَلْبَابِ الَّذِينَ آمَنُوا قَدْ أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكُمْ ذِكْرًا {الطلاق/10} رَّسُولًا يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقًا {الطلاق/11}


البته تضادي بين اين دو نيست چرا كه بنص آيه 49 عنكبوت ، قران ايات بينات در سينه علم داده شدگانست و رسول خدا ص وائمه عصمت و طهارت كه مطهرون وراسخين علوم هستند مظهر قرآن مجيد هستند و محفوظ نزد خداي متعال پس ذكر هم قرانست هم ثقل ثاني .

اهل الذكر هم با توجه به اين معني ميشود اهل محمد ص .



هر چند که من مکرر گفتم خدای متعال قران را حفظ کرده است اما در بین قرائات وفی صدور الذین اوتوا العلم ....

__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Sunday 21 May 2017   #7
ناقد
عضو ثابت
 
تاريخ ثبت نام: May 2013
پاسخ‌ها: 3,437
ج: ايا قران متواتر است ؟!

من هنوز از مباحث مفصل شما جواب این سوال را نگرفته ام:
راه فهمیدن و اثبات این که قرآن تماما همان وحی الهی است که به ما رسیده چیست؟ آیا جز نقلیات تاریخی و روایی راهی وجود دارد؟ تاریخ و روایت هم هزاران اختلاف و بیراهه و ابهام و تاریکی دارد؟ بالاخره تکلیف چیست؟

لطفا بدون استناد به ادله نقلی و با اتکا به ادله عقلی پاسخ روشن و صریح بدهید.
ناقد حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Sunday 21 May 2017   #8
ناقد
عضو ثابت
 
تاريخ ثبت نام: May 2013
پاسخ‌ها: 3,437
ج: ايا قران متواتر است ؟!

ادله نقلی اصولا قابل تشکیک هستند. مثلا وقتی شما برای عدم تحریف قرآن به آیه إِنّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَ إِنّا لَهُ لَحافِظُونَ استناد می کنید، خود همین آیه محل تردید و تشکیک است. پس برای اثبات اصل قرآن و عدم تحریف آن نیاز به ادله عقلی و یا شواهد متواتر و متقن تاریخی است...
ناقد حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Thursday 1 June 2017   #9
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

با سلام


قبلا مکرر گفتیم که تا معنی ومفهوم واژه : قرآن : درست شناخته نشود و فرقش با مصحف و قرائات کسی نمیتواند دین را بشناسد .

یکی از بهترین مطالبی که در آیات وروایات در باب شناخت کلمه قران آمده اخبار زیر هستند که از شیعه وسنی وارد شده اند، به کلمه : اوتی : دقت ویژه کنید که مولا علی ع فرمودند : اوتی القرآن : یعنی داده شده قرآن به بعضی افراد !!!

مگر قران بجز رسول خدا ص هم به کسی داده شده ؟ جوابش در آیه 49 عنکبوت است که خدای متعال فرمود بلکه قرآن آیات بیناتیست در سینه علم داده شد گان !!!


پس روشن شد که قران به بعضی افراد داده میشود .(مثل کربلایی کاظم و ...)

3364 - أخبرنا عبيد الله عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال : مثل الذي أوتي الإيمان ولم يؤت القرآن مثل التمرة طعمها طيب ولا ريح لها ومثل الذي أوتي القرآن ولم يؤت الإيمان مثل الريحانة الآسة ريحها طيب وطعمها مر ومثل الذي أوتي القرآن والإيمان مثل الأترجة ريحها طيب وطعمها طيب ومثل الذي لم يؤت الإيمان ولا القرآن مثل الحنظلة ريحها خبيث وطعمها خبيث.اسناده صحیح



3405 - أَخْبَرَنَا أَبُو نُعَيْمٍ، حَدَّثَنَا فِطْرٌ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ الْحَارِثِ، عَنْ عَلِيٍّ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: «مِنَ النَّاسِ مَنْ يُؤْتَى الْإِيمَانَ وَلَا يُؤْتَى الْقُرْآنَ، وَمِنْهُمْ مَنْ يُؤْتَى الْقُرْآنَ وَلَا يُؤْتَى الْإِيمَانَ، وَمِنْهُمْ مَنْ يُؤْتَى الْقُرْآنَ وَالْإِيمَانَ، وَمِنْهُمْ مَنْ لَا يُؤْتَى الْقُرْآنَ وَلَا الْإِيمَانَ»، ثُمَّ ضَرَبَ لَهُمْ مَثَلًا، قَالَ: «فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ الْإِيمَانَ وَلَمْ يُؤْتَ الْقُرْآنَ، فَمَثَلُهُ مَثَلُ التَّمْرَةِ حُلْوَةُ الطَّعْمِ لَا رِيحَ لَهَا، وَأَمَّا مَثَلُ الَّذِي أُوتِيَ الْقُرْآنَ وَلَمْ يُؤْتَ الْإِيمَانَ فَمَثَلُ الْآسَةِ طَيِّبَةُ الرِّيحِ، مُرَّةُ الطَّعْمِ، وَأَمَّا الَّذِي أُوتِيَ الْقُرْآنَ وَالْإِيمَانَ فَمَثَلُ الْأُتْرُجَّةِ، طَيِّبَةُ الرِّيحِ، حُلْوَةُ الطَّعْمِ، وَأَمَّا الَّذِي لَمْ يُؤْتَ الْقُرْآنَ وَلَا الْإِيمَانَ فَمَثَلُهُ مَثَلُ الْحَنْظَلَةِ مُرَّةُ الطَّعْمِ لَا رِيحَ لَهَا»
[تعليق المحقق] إسناده ضعيف فطر بن خليفة لم يذكر فيمن رووا قديما عن أبي إسحاق وهو موقوف على علي

الكتاب: مسند الدارمي المعروف بـ (سنن الدارمي)
المؤلف: أبو محمد عبد الله بن عبد الرحمن بن الفضل بن بَهرام بن عبد الصمد الدارمي، التميمي السمرقندي (المتوفى: 255هـ)
تحقيق: حسين سليم أسد الداراني
الناشر: دار المغني للنشر والتوزيع، المملكة العربية السعودية

21003- مثل المؤمن الذى يقرأ القرآن كمثل الأترجة ريحها طيب وطعمها طيب ومثل المؤمن الذى لا يقرأ القرآن كمثل التمرة لا ريح لها وطعمها حلو ومثل المنافق الذى يقرأ القرآن كمثل الريحانة ريحها طيب وطعمها مر ومثل المنافق الذى لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة لا ريح لها وطعمها مر (أحمد ، والبخارى ، ومسلم ، وأبو داود ، والترمذى ، والنسائى ، وابن ماجه ، وابن حبان عن قتادة عن أنس عن أبى موسى)

34777- عن على قال : مثل الذى أوتى القرآن ولم يؤت الإيمان كمثل الريحانة ريحها طيب ولا طعم لها مثل الذى أوتى الإيمان ولم يؤت القرآن كمثل التمرة طعمها طيب ولا ريح لها ومثل الذى أوتى القرآن والإيمان كمثل الأترجة طعمها طيب وريحها طيب ومثل الذى لم يؤتى الإيمان والقرآن كمثل الحنظلة طعمها مر خبيث وريحها خبيث (أبو عبيد فى فضائله)

ابو موسي اشعري ميگويد: نبي اكرم فرمود: «مؤمني كه قرآن ميخواند و به آن عمل ميكند مانند ترنجي است كه هم طعم خوبي دارد و هم از بوي خوشي برخوردار است. و مؤمني كه قرآن نميخواند ولي به آن، عمل ميكند مانند خرمايي است كه طعمش شيرين است ولي بويي ندارد. و مثال منافقي كه قرآن ميخواند، مانند ريحاني است كه بويش خوب ولي طعمش، تلخ است. و مثال منافقي كه قرآن نميخواند، مانند حنظله (هندوانة ابوجهل) است كه هم طعمش،تلخ يا ناپاك است و هم بوي تلخي دارد».

و ثقة الاسلام رحمه الله در کافی آورده :

5 أبوعلي الاشعري، عن الحسن بن علي بن عبدالله، وحميد بن زياد، عن الخشاب، جميعا، عن الحسن بن علي بن يوسف، عن معاذ بن ثابت، عن عمرو ابن جميع، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إن أحق الناس بالتخشع في السر والعلانية لحامل القرآن وإن أحق الناس في السر والعلانية بالصلاة والصوم لحامل القرآن، ثم نادى بأعلى صوته: يا حامل القرآن تواضع به يرفعك الله ولا تعزز به فيذلك الله، يا حامل القرآن تزين به لله يزينك الله [به] ولا تزين به للناس فيشينك الله به، من ختم القرآن فكأنما أدرجت النبوة بين جنبيه ولكنه لا يوحي إليه ومن جمع القرآن فنوله(1) لا يجهل مع من يجهل عليه ولا يغضب فيمن يغضب عليه ولا يحد فيمن يحد ولكنه يعفو ويصفح ويغفر ويحلم لتعظيم القرآن ومن اوتي القرآن فظن أن أحدا من الناس اوتي أفضل مما اوتي فقد عظم ما حقر الله وحقر ما عظم الله.

6 أبوعلي الاشعري، عن الحسن بن علي بن عبدالله، عن عبيس بن هشام قال: حدثنا صالح القماط، عن أبان بن تغلب، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: الناس أربعة، فقلت: جعلت فداك وما هم؟ فقال: رجل اوتي الايمان ولم يؤت القرآن ورجل اوتي القرآن ولم يؤت الايمان ورجل اوتي القرآن واوتي الايمان ورجل لم يؤت القرآن ولا الايمان، قال: قلت: جعلت فداك فسرلي حالهم، فقال: أما الذي اوتي الايمان ولم يؤت القرآن فمثله كمثل الثمرة طعمها حلو ولاريح لها وأما الذي اوتي القرآن ولم يؤت الايمان فمثله كمثل الآس ريحها طيب وطعمها مر وأما من اوتي القرآن والايمان فمثله كمثل الاترجة ريحها طيب وطعمها طيب وأما الذي لم يوت الايمان ولا القرآن فمثله كمثل الحنظلة طعمها مرولا ريح لها.کافی
که مظهر اتم واکمل قران داده شدگان همان راسخین در علم و دانای به تاویل واهل قران وشرکای کتاب الله هستند (من خوطب به) که بنص بخاری ومسلم مولا علی ع فرمود فهم قرآن بمن داده شده و بنص احادیث ثقلین وعلی مع القران و ...نیز روشن است که به چه کسانی قرآن کامل عطا شده است .

2820 - حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ يُونُسَ حَدَّثَنَا زُهَيْرٌ حَدَّثَنَا مُطَرِّفٌ أَنَّ عَامِرًا حَدَّثَهُمْ عَنْ أَبِي جُحَيْفَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قُلْتُ لِعَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ
هَلْ عِنْدَكُمْ شَيْءٌ مِنْ الْوَحْيِ إِلَّا مَا فِي كِتَابِ اللَّهِ قَالَ لَا وَالَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ وَبَرَأَ النَّسَمَةَ مَا أَعْلَمُهُ إِلَّا فَهْمًايُعْطِيهِ اللَّهُ رَجُلًا فِي الْقُرْآنِ وَمَا فِي هَذِهِ الصَّحِيفَةِ قُلْتُ وَمَا فِي الصَّحِيفَةِ قَالَ الْعَقْلُ وَفَكَاكُ الْأَسِيرِ وَأَنْ لَا يُقْتَلَ مُسْلِمٌ بِكَافِرٍ
بخاری
در این حدیث بخاری کلمه یعطیه الله یعنی الله عطا میکند به مولا علی ع فهم قران را و....

6974 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ حَدَّثَنَا جَرِيرٌ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ أَبِي صَالِحٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا تَحَاسُدَ إِلَّا فِي اثْنَتَيْنِ رَجُلٌ آتَاهُ اللَّهُ الْقُرْآنَ فَهُوَ يَتْلُوهُ آنَاءَ اللَّيْلِ وَآنَاءَ النَّهَارِ فَهُوَ يَقُولُ لَوْ أُوتِيتُ مِثْلَ مَا أُوتِيَ هَذَا لَفَعَلْتُ كَمَا يَفْعَلُ وَرَجُلٌ آتَاهُ اللَّهُ مَالًا فَهُوَ يُنْفِقُهُ فِي حَقِّهِ فَيَقُولُ لَوْ أُوتِيتُ مِثْلَ مَا أُوتِيَ عَمِلْتُ فِيهِ مِثْلَ مَا يَعْمَلُ
بخاری
17044- لا حسد إلا فى اثنتين رجل آتاه الله القرآن فهو يقوم به آناء الليل وآناء النهار ورجل آتاه الله مالا فهو ينفقه آناء الليل وآناء النهار (أحمد ، والبخارى ، ومسلم ، والترمذى ، وابن ماجه ، وابن حبان عن سالم عن أبيه)


البته در الفاظی مختلف در منابع عامه هم آمده که تصحیف است چون در منابع شیعه دقیقترش آمده :
14399- عن حكيم بن يحيى قال: قال علي: احذروا على دينكم ثلاثة: رجل آتاه الله القرآن، ورجل آتاه الله سلطانا فقال من أطاعني
کنزالعمال
درحالیکه در خصال صدوق ره :
9902/1 ـ الصدوق، حدثنا أبي (رحمه الله)، قال: حدثنا سعد بن عبدالله، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبيه، عن حماد بن عيسى، عن عمران بن اُذينة، عن أبان بن أبي عياش، عن سليم بن قيس الهلالي، قال: سمعت أمير المؤمنين علياً (عليه السلام) يقول: احذروا على دينكم ثلاثة: رجلا قرأ القرآن حتى إذا رأيت عليه بهجته اخترط سيفه على جاره ورماه بالشرك فقلت: ياأمير المؤمنين وأيهما أولى بالشرك؟ قال: الرامي، ورجلا استخفته الأحاديث كلما أحدثت اُحدوثة كذب مدَّها بأطول منها، ورجلا آتاه الله عزّوجلّ سلطاناً فزعم أن طاعته طاعة الله ومعصيته معصية الله، وكذب لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، لا ينبغي للمخلوق أن يكون حبه لمعصية الله فلا طاعة في معصيته ولا طاعة لمن عصى الله، إنما الطاعة لله ولرسوله ولولاة الأمر، وإنما أمر الله بطاعة الرسول لأنه معصوم مطهر، لا يأمر بمعصيته، وإنما أمر بطاعة اُولي الأمر لأنهم معصومون مطهرون لا يأمرون بمعصيته

معنی اوتی در آیات قرآن :
يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاء وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ {البقرة/269}
حکمت را به هر كه بخواهد مى دهد، و هر كه حكمت بوی داده شد ، خيرى فراوان يافت ، و به جز خردمندان كسى اندرز نگيرد.
قُلْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ {آل عمران/84}
بگو ما به خدا و آنچه بر ما نازل شده و آنچه بر ابراهيم و اسماعيل و اسحاق و يعقوب و اسباط نازل شده و بآنچه به موسى و عيسى و انبياى بعد از وى داده شده ، يكجا ايمان داريم و بين احدى از آنان فرق نمى گذاريم و ما تسليم او هستيم.
وَإِذَا جَاءتْهُمْ آيَةٌ قَالُواْ لَن نُّؤْمِنَ حَتَّى نُؤْتَى مِثْلَ مَا أُوتِيَ رُسُلُ اللّهِ اللّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُواْ صَغَارٌ عِندَ اللّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُواْ يَمْكُرُونَ {الأنعام/124}
و چون آيهاى به سويشان آيد گويند هرگز ايمان نمى آوريم مگر آنكه نظير آنچه پيغمبران را داده اند به ما نيز بدهند، خدا بهتر داند كه پيغمبرى خويش كجا نهد، كسانى كه به گناه پرداخته اند به زودى نزد خدا بخاطر آن نيرنگها كه مى كرده اند خفتى و عذابى سخت به ايشان مى رسد
.... وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً {الإسراء/85}
58 - حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ يَعْقُوبَ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مَنْصُورٍ زَاجٌّ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحِيمِ بْنُ الْحَسَنِ الصَّفَّارُ قَالَ: قَالَ ابْنُ عُيَيْنَةَ رَحِمَهُ اللَّهُ فِي قَوْلِهِ عَزَّ وَجَلَّ: {سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ} [الأعراف: 146] . قَالَ: " أَنْزَعُ عَنْهُمْ فَهْمَ الْقُرْآنِ، فَأَصْرِفُهُمْ عَنْ آيَاتِي.
الكتاب: العظمة
المؤلف: أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان الأنصاري المعروف بأبِي الشيخ الأصبهاني (المتوفى: 369هـ)
المحقق: رضاء الله بن محمد إدريس المباركفوري
الناشر: دار العاصمة - الرياض
حال خداوند به چه کسی قرآنش را عطا میکند ؟
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A

آخرين ويرايش خیرالبریه ، Thursday 1 June 2017 در 07:24AM.
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Wednesday 7 June 2017   #10
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

سلام



درباره مصحف امیر المومنین ع :

چرا با وجود اخبار صحیح و متعددی از عامه وخاصه در وجود این مصحف آمده اما اطلاعات زیادی از آن نداریم ومورد قبول حزب سقیفه واقع نشد ؟!
وَأَخْرَجَ ابْنُ أَبِي دَاوُدَ فِي الْمَصَاحِفِ بِسَنَدٍ حَسَنٍ عَنْ عَبْدِ خَيْرٍ قَالَ: سَمِعْتُ عَلِيًّا يَقُولُ: أَعْظَمُ النَّاسِ فِي الْمَصَاحِفِ أَجْرًا أَبُو بَكْرٍ رَحْمَةُ اللَّهِ عَلَى أَبِي بَكْرٍ! هُوَ أَوَّلُ مَنْ جَمَعَ كِتَابَ اللَّهِ لَكِنْ أَخْرَجَ أَيْضًا مِنْ طَرِيقِ ابْنِ سِيرِينَ قَالَ: قَالَ عَلِيٌّ: لَمَّا مَاتَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آلَيْتُ أَلَّا آخُذَ عَلَيَّ رِدَائِي إِلَّا لِصَلَاةِ جُمْعَةٍ حَتَّى أَجْمَعَ الْقُرْآنَ. فَجَمَعَهُ.
قَالَ ابْنُ حَجَرٍ: هَذَا الْأَثَرُ ضَعِيفٌ لَانْقِطَاعِهِ وَبِتَقْدِيرِ صِحَّتِهِ فَمُرَادُهُ بِجَمْعِهِ حَفِظُهُ فِي صَدْرِهِ وَمَا تَقَدَّمَ مِنْ رِوَايَةِ عَبْدِ خَيْرٍ عَنْهُ أَصَحُّ فَهُوَ الْمُعْتَمَدُ.
قُلْتُ: قَدْ وَرَدَ مِنْ طَرِيقٍ آخَرَ (اسناده صحیح) أَخْرَجَهُ ابْنُ الضُّرَيْسِ فِي فَضَائِلِهِ: حَدَّثَنَا بِشْرُ ابن مُوسَى حَدَّثَنَا هَوْذَةُ بْنُ خَلِيفَةَ حدثنا عون عن محمد بن سِيرِينَ عَنْ عِكْرِمَةَ قَالَ: لَمَّا كَانَ بَعْدَ بَيْعَةِ أَبِي بَكْرٍ قَعَدَ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ فِي بَيْتِهِ فَقِيلَ لْأَبِي بَكْرٍ: قَدْ كَرِهَ بَيْعَتَكَ فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ فَقَالَ: أَكَرِهْتَ بَيْعَتِي؟ قَالَ: لَا وَاللَّهِ، قَالَ: مَا أَقْعَدَكَ عَنِّي قَالَ: رَأَيْتُ كِتَابَ اللَّهِ يُزَادُ فِيهِ فَحَدَّثْتُ نفسي ألا أَلْبَسَ رِدَائِي إِلَّا لِصَلَاةٍ حَتَّى أَجْمَعَهُ قَالَ لَهُ أَبُو بَكْرٍ: فَإِنَّكَ نِعْمَ مَا رَأَيْتَ. قَالَ مُحَمَّدٌ: فَقُلْتُ لِعِكْرِمَةَ: أَلِّفُوهُ كَمَا أُنْزِلَ الْأَوَّلُ فَالْأَوَّلُ قَالَ: لَوِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يؤلفوه ذلك التَّأْلِيفَ مَا اسْتَطَاعُوا.
وَأَخْرَجَهُ ابْنُ أَشْتَةَ فِي الْمَصَاحِفِ مِنْ وَجْهٍ آخَرَ عَنِ ابْنِ سِيرِينَ وَفِيهِ أَنَّهُ كَتَبَ فِي مُصْحَفِهِ النَّاسِخَ وَالْمَنْسُوخَ وَأَنَّ ابْنَ سِيرِينَ قَالَ: فطلبت ذَلِكَ الْكِتَابَ وَكَتَبْتُ فِيهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلَمْ أَقْدِرْ عَلَيْهِ.اتقان
وامام علی ع هم بروایات عامه گفت که :
محمد بن سيرين عن عكرمة قال لما كان بعد بيعة أبي بكر قعد علي بن أبي طالب في بيته فقيل لأبي بكر قد كره بيعتك فأرسل إليه فقال أكرهت بيعتي قال لا والله قال ما أقعدك عني قال رأيت كتاب الله يزاد فيه فحدثت نفسي ألا ألبس ردائي إلا لصلاة حتى أجمعه ...اتقان و أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف : عن ابن عون عن محمد .
‏ ديدم در كتاب خدا زياداتى وارد شده است (كه موجب تغيير كتاب خدا مى‏گردد)؛ پس تصميم گرفتم كه جز براى اقامه نماز ردا به دوش نگيرم (از منزل خارج نشوم) تا قرآن را گرد آوردم.
دیدم که در کتاب خدا چیزهایی می افزایند و....
وپیامبر هم لعنت کرده بودند : والزائد فی کتاب الله ....يعني كسيكه در كتاب خدا اضافه كند
21 - أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ، قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ، قَالَ: أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بْنُ مَنْصُورٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا النَّضْرُ بْنُ شُمَيْلٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا عَوْفٌ، عَنِ ابْنِ سِيرِينَ، قَالَ: " قُلْتُ لِعِكْرِمَةَ: أَلَّفُوهُ كَمَا أُنْزِلَ، الْأَوَّلُ فَالْأَوَّلُ؟ فَقَالَ عِكْرِمَةُ: " لَوِ اجْتَمَعَ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يُؤَلِّفُوهُ ذَلِكَ التَّأْلِيفَ مَا اسْتَطَاعُوا. قَالَ مُحَمَّدٌ: وَأَرَاهُ صَادِقًا .
الكتاب: فضائل القرآن وما أنزل من القرآن بمكة وما أنزل بالمدينة
المؤلف: أبو عبد الله محمد بن أيوب بن يحيى بن الضريس بن يسار الضريس البجلي الرازي (المتوفى: 294هـ)
تحقيق: غزوة بدير
الناشر: دار الفكر، دمشق – سورية
وما شاع أن عليا كرم الله وجه لما توفي رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم تخلف لجمعه فبعض طرقه ضعيف وبعضها موضوع وما صح (روایه ابن ضریس) فمحمول كما قيل على الجمع في الصدر، وقيل كان جمعا بصورة أخرى لغرض آخر، ويؤيده أنه قد كتب فيه الناسخ والمنسوخ فهو ككتاب علم،...روح المعانی
بنابراین حدیث در مجموع صحیح و موید به شواهد ومتابعات .
روی الكليني عن أبي عبد الله عليه السلام ويقرأ أيضاً: سل بني إسرائيل كم آتيناهم من آية بينة فمنهم من آمن ومنهم من جحد ومنهم من أقر ومنهم من بدل ومن يبدل نعمة الله من بعد ما جاءته فإن الله شديد العقاب.
البته كه بقول امام صادق ع هم رجم در قران است وقران اوليه 17000 آيه داشته ، اما وحي بياني يا غير متلو يا همان سنت كه كنار وهمراه ايات در زمان رسول خدا ص حفظ و بعضا مكتوب ميشد.....
بل نقول: إنه قد نزل الوحي الذي ليس بقرآن، ما لو جمع إلى القرآن لكان
مبلغه مقدار سبعة عشر ألف آية.
وذلك مثل قول جبرئيل للنبي صلى الله عليه وآله وسلم: (إن الله تعالى يقول لك: يا محمد، دار خلقي) .
الکتاب :الاعتقادات
تأليف : الشيخ محمد بن علي بن بابويه القمي (الصدوق) (م. 386 ه. ق)
امام علی علیه السّلام وحی غیر قرآنی را که با آیات قرآن به #هفده هزار آیه بالغ می‌شد در مصحف خود جمع کرد و به نزد اصحاب آورد و گفت: این کتاب پروردگار شماست همان گونه که بر پیامبرتان نازل شده، در آن حرفی کم و زیاد نشده است.
البته این آیات اضافی (دوسوم قران) یا همان 6 حرف از 7 حرف قرآن هستند که بنص صحاح سنت عثمان آنها را سوخت !!!! یا همان سنت یا احادیث تفسیری که عمر گفت : جردوا القران :
3554 - أَخْبَرَنَا أَبُو الْعَبَّاسِ أَحْمَدُ بْنُ هَارُونَ الْفَقِيهُ، ثنا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ، ثنا حَجَّاجُ بْنُ مِنْهَالٍ، ثنا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ عَاصِمٍ، عَنْ زِرٍّ، عَنْ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: " كَانَتْ سُورَةُ الْأَحْزَابِ تُوَازِي سُورَةَ الْبَقَرَةِ وَكَانَ فِيهَا: الشَّيْخُ وَالشَّيْخَةُ إِذَا زَنَيَا فَارْجُمُوهُمَا الْبَتَّةَ «هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ وَلَمْ يُخْرِجَاهُ»
[التعليق - من تلخيص الذهبي]
3554 – صحيح
حَدَّثَنِي ابْنُ أَبِي مَرْيَمَ، عَنِ ابْنِ لَهِيعَةَ، عَنْ أَبِي الْأَسْوَدِ، عَنْ عُرْوَةَ بْنِ الزُّبَيْرِ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: " كَانَتْ سُورَةُ الْأَحْزَابِ تُقْرَأُ فِي زَمَانِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِائَتَيْ آيَةٍ، فَلَمَّا كَتَبَ عُثْمَانُ الْمَصَاحِفَ لَمْ يَقْدِرْ مِنْهَا إِلَّا عَلَى مَا هُوَ الْآنَ.
حَدَّثَنَا عَبْدُ الْغَفَّارِ بْنُ دَاوُدَ، عَنِ ابْنِ لَهِيعَةَ، عَنْ عَمْرِو بْنِ دِينَارٍ، عَنْ بَجَالَةَ، أَنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ، مَرَّ بِرَجُلٍ يَقْرَأُ فِي الْمُصْحَفِ (النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ، وَهُوَ أَبُوهُمْ) فَقَالَ عُمَرُ: «لَا تُفَارِقْنِي حَتَّى نَأْتِيَ أُبَيَّ بْنَ كَعْبٍ» . فَأَتَيَا أُبَيَّ بْنَ كَعْبٍ فَقَالَ: «يَا أُبَيُّ، أَلَا تَسْمَعُ كَيْفَ يَقْرَأُ هَذَا هَذِهِ الْآيَةَ؟» فَقَالَ أُبَيُّ: «كَانَتْ فِيمَا أُسْقِطَ» . قَالَ عُمَرُ: " فَأَيْنَ كُنْتَ عَنْهَا؟ فَقَالَ: شَغَلَنِي عَنْهَا مَا لَمْ يَشْغَلْكَ "
الكتاب: فضائل القرآن للقاسم بن سلام
المؤلف: أبو عُبيد القاسم بن سلاّم بن عبد الله الهروي البغدادي (المتوفى: 224هـ)
عائشه گفت : سوره‌ی احزاب در زمان پیامبر صلّی اللّه علیه و اله با دویست آیه قرائت می‌شد، ولی عثمان نتوانست بیش از مقدار موجود را به دست آورد و در مصحف ثبت کند
قاسم بن سلام بابی دارد تحت عنوان : بَابُ الرِّوَايَةِ مِنَ الْحُرُوفِ الَّتِي خُولِفَ بِهَا الْخَطُّ فِي الْقُرْآنِ : 124 مورد اورده مثل : حَدَّثَنَا أَبُو عُبَيْدٍ قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةُ، عَنْ الْأَعْمَشِ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ، عَنْ الْأَسْوَدِ، عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ، أَنَّهُ كَانَ يَقْرَأُ: (غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَغَيْرِ الضَّالِّينَ) ...
قال الإمام أبو بكر محمد بن القاسم بن بشار بن محمد الأنباري ولم يزل أهل الفضل والعقل يعرفون من شرف القرآن وعلو منزلته ما يوجبه الحق والإنصات والديانة وينفون عنه قول المبطلين وتمويه الملحدين وتحريف الزائغين حتى نبع في زماننا هذا زائغ زاغ عن الملة وهجم على الأمة بما يحاول به إبطال الشريعة التي لا يزال الله يؤيدها ويثبت أسسها وينمي فرعها ويحرسها من معايب أولي الجنف والجور ومكايد أهل العداوة والكفر فزعم أن المصحف الذي جمعه عثمان رضي الله عنه باتفاق أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم على تصويبه فيما فعل لا يشتمل على جميع القرآن إذ كان قد سقط منه خمسمائة حرف قد قرأت ببعضها وسأقرأ ببقيتها فمنها والعصر ونوائب الدهر فقد سقط من القرآن على جماعة المسلمين ونوائب الدهر....
وذكر أبو بكر الأنباري عن ابن عباس عن أبي بكر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قرأ {فوجدا فيها جدارا يريد أن ينقض فهدمه ثم قعد يبنيه} قال أبو بكر : وهذا الحديث إن صح سنده فهو جار من الرسول عليه الصلاة والسلام مجرى التفسير للقرآن ، وأن بعض الناقلين أدخل تفسير قرآن في موضع فسرى أن ذلك قرآن نقص من مصحف عثمان ؛ على ما قاله بعض الطاعنين .تفسیر قرطبی
حدثنا محمد بن الحسين عن عبدالرحمن بن ابى #نجران عن هاشم عن سالم بن ابى سلمة قال قرء رجل على ابى عبدالله عليه السلام وانا اسمع حروفا من القرآن ليس على مايقرأها الناس فقال ابوعبدالله عليه السلام مه مه كف عن هذه القرائة اقراء كم يقرء الناس حتى يقوم القائم فاذا قام فقرآء كتاب الله على حده واخرج #المصحف الذى كتبه على عليه السلام وقال اخرجه على عليه السلام إلى الناس حيث فرغ منه وكتبه فقال لهم هذا كتاب الله كما انزل الله على محمد وقد جمعته بين اللوحين قالوا هوذا عندنا مصحف جامع فيه القرآن لاحاجة لنا فيه قال اما والله لاترونه بعد يومكم هذا ابدا انما كان على ان اخبركم به حين جمعته لتقرؤه.كتاب بصائر الدرجات في فضائل آل محمد ( ع )
للثقة الجليل والمحدث النبيل شيخ القميين ابوجعفر محمد بن الحسن بن فروخ " الصفار"
من اصحاب الامام الحسن العسكرى ع المتوفى 290 من الهجرة النبوية
11582 - وعن عبد الرحمن بن عابس قال : حدثنا رجل من همدان من أصحاب عبد الله وما سماه لنا قال : لما أراد
عبد الله أن يأتي المدينة جمع أصحابه فقال : والله إني لأرجو أن يكون قد أصبح فيكم من أفضل ما أصبح في أجناد المسلمين من الدين والفقه والعلم بالقرآن إن هذا القرآن لا يختلف ولا يستشن ولا يتفه لكثرة الرد فمن قرأه على حرف فلا يدعه رغبة عنه ومن قرأ على شيء من
تلك الحروف التي علم رسول الله صلى الله عليه و سلم فلا يدعه رغبة عنه فإنه من يجحد بآية منه يجحد به كله فإنما هو كقول أحدكم لصاحبه : اعجل وحي هلا
قلت : رواه الإمام أحمد في حديث طويل والطبراني وفيه من لم يسم وبقية رجاله رجال الصحيح
این جمله عبد الله مسعود ؛ وإنه شريعةَ الإسلام وحدوده ، نشان میدهد که قرآن اول = حرف اول = عرضه اخیر، یعنی کتاب جامع دین اسلام چراکه رسول خدا ص همراه نزول آیات الهی وظیفه تبیین وبیان وتفسیر وشرح آنان را داشت واصحاب هم ذیل آیات که حفظ میکردند یا مینوشتند مثلا در زیر آیه نماز تعداد رکعات نمازهای یومیه و .... یعنی قرآن یک کتاب جامع دین وبه معنی شریعت اسلام بود که بعدا تجرید شد !
وذكر أحمد الطبرسي في ( الاحتجاج ) و الملا حسن في تفسيره (الصافي) (( أن عمر قال لزيد بن ثابت : إن علياً جاءنا بالقرآن وفيه فضائح المهاجرين والأنصار، وقد رأينا أن نؤلف القرآن ونسقط منه ما كان فيه من فضائح وهتك المهاجرين و الأنصار. وقد أجابه زيد إلى ذلك، ثم قال : فإن أنا فرغت من القرآن على ما سألتم وأظهر علي القرآن الذي ألفه أليس قد أبطل كل ما عملتم؟ فقال عمر : ما الحيلة؟ قال زيد : أنتم أعلم بالحيلة، فقال عمر : ما حيلته دون أن نقتله ونستريح منه. فدبر في قتله على يد خالد بن الوليد فلم يقدر ذلك.
فلم استخلف عمر سألوا علياً - رصي الله عنه - أن يدفع إليهم القرآن قيحرفوه فيما بينهم فقال عمر : يا أبا الحسن إن جئت بالقرآن الذي كنت جئت به إلى أبي بكر حتى نجتمع عليه؟ فقال هيهات، ليس إلى ذلك سبيل، إنما جئت به إلى أبي بكر لتقوم الحجة عليه و لا تقولوا يوم القيامة (إنا كنا عن هذا غافلين)(2). أو تقولوا : (ما جئتنا)(3). إن هذا القرآن لا يمسه إلا المطهرون والأوصياء من ولدي، فقال عمر : فهل وقت لإظهار معلوم؟ فقال علي : نعم إذا قام القائم من ولدي يظهره ويحمل الناس عليه فَتَجري السُّنَّةُ بِهِ، صَلَواتُ اللّهِ عَلَيْهِ .
فَتَجري السُّنَّةُ بِهِ یعنی همان سنت یا وحی بیانی که رسول خدا ص در قرآنشان بود وتوسط خلفا حذف وتجريد شده بود دوباره توسط حضرت مهدی ع احیا میشود یا همان کتاب جدید ودین جدید .
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Wednesday 7 June 2017   #11
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!

معنی قران نزد فرق مسلمین : در مصحف قران نیست : فوافقهم المعتزلة في اللفظ و قالت الزنادقة إفك افتراه فتبعهم متشابه القرآن الصفاتية إذ قالوا ليس في المصحف #قرآن و إنما القرآن قائم بذات الباري ...الكتاب : متشابه القرآن
المؤلف : ابن شهرآشوب مازندرانى
و قيل للحسين بن علي ع إن فلانا زاد في القرآن و نقص منه فقال ع أومن بما نقص و أكفر بما زادو الصحيح أن كل ما يروى في المصحف من الزيادة إنما هو تأويل و التنزيل بحاله ما نقص منه و ما زاد.
قول درست این است که هر چه در روایات بیش از مصحف موجود ادعا شود، تأویل قرآن است و تنزیل [یعنی: ظاهر الفاظ] قرآن بدون افزایش و کاهش بر جای خود است.ابن شهرآشوب مازندرانى
پیامبراکرم (صلی الله علیه و آله و سلم) تأکید می‏کردند که: أخلصوا القرآن و امحضوه‏** علوم القرآن، عندالمفسرین، ج 1، ص 487.***؛ قرآن را خالص و بی‏آلایش و اصل و یک دست نگه دارید. از این رو از قرآن آموزانی که در مصاحفشان مطالبی غیر از قرآن - گرچه سخنان آن حضرت بود - نوشته بودند، می‏خواستند که آن‏ها را حذف کنند: لا تکتبوا عنی شیئا الا القرآن فمن کتب عنی غیر القرآن فلیمحه‏** (حدیث موقوف) متقی هندی، همان، ج 10، ح 29168، ص 221. نووی در شرح این حدیث گفته است: منظور نهی از کتابت حدیث به همراه قرآن در یک صحیفه است تا با یکدیگر خلط نشوند (محمد طاهر کردی، تاریخ القرآن، ص 21).***.
این عدم کتابت حدیث از ترس خلط با قران بزرگ‌ترین وهن به کتاب خداست. چطور ممکن است آیات وحی با سخن بشرهر چند معصوم، مانند حضرت رسول اکرم صلّی اللّه علیه و اله خلط شود و قابل شناسایی و تمایز هم نباشد. در این صورت آیا مبنای اعجاز قرآن با این توهّم ویران نمی‌شود؟
و چه زیبا گفته شهرستانی :
وقال محمد بن عبدالكريم الشهرستاني (ت 548 هـ) في مقام التعليق على جمع الخلفاء للقرآن: (كيف لم يطلبوا جمع علي بن أبي طالب؟! أو ما كان أكتب من #زيد بن ثابت؟! أو ما كان أعرب من سعيد بن العاص؟! أو ما كان أقرب إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) من الجماعة؟! بل تركوا بأجمعهم جمعه واتخذوه مهجوراً ونبذوه ظهرياً وجعلوه نسياً منسياً وهو عليه السلام لما فرغ من تجهيز رسول الله (صلى الله عليه وآله) وغسله وتكفينه والصلاة عليه ودفنه، آلى أن لا يرتدي بُرداً الا لجمعة حتى يجمع القرآن؛ إذ كان مأموراً بذلك أمراً جزماً، فجمعه كما أنزل من غير تحريف وتبديل، وزيادةٍ ونقصانٍ. وقد كان أشار النبي (صلى الله عليه وآله) الى مواضع الترتيب والوضع، والتقديم والتأخير، قال أبو حاتم: إنه وضع كلّ آية الى جنب ما يشبهها.
ويروى عن محمد بن سيرين انه كان كثيراً ما يتمنّاه، ويقول: لو صادفنا ذلك التأليف لصادفنا فيه علماً كثيراً.
وقد قيل: انه كان في مصحفه المتن والحواشي؛ وما يعترض من الكلامين المقصودين كان يكتبه على العرض والحواشي) [مفاتيح الأسرار ومصابيح الأبرار: 1 / 120].
وقال الصدوق (ت381هـ) في الاعتقادات: (اعتقادنا أن القرآن الذي أنزله الله تعالى على نبيه محمد (صلى الله عليه وآله) هو ما بين الدفتين، وهو ما في أيدي الناس... الى أن يقول:
كما كان امير المؤمنين عليه السلام جمعه فلما جاءهم به قال: هذا كتاب ربكم كما أنزل على نبيكم، لم يزد فيه حرف، ولم يُنقص منه حرف، فقالوا: لا حاجة لنا فيه، عندنا مثل الذي عندك. فانصرف وهو يقول: {فَنَبَذُوهُ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ وَاشْتَرَوْا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَبِئْسَ مَا يَشْتَرُونَ} [آل عمران: 187]. [الاعتقادات للصدوق: 86، والحديث تجده في بصائر الدرجات: 213 / ح3 والكافي 2 / 633/ ح23].
وقال ابن شهر آشوب (ت588 هـ) في المناقب حكاية عن قول الآخرين: (... ضَمَّن اللهُ محمداً أن يجمع القرآن بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله) عليُّ ابن ابي طالب؛ قال ابن عباس: فجمع اللهُ القرآنَ في قلب عليٍّ، وجمعه عليٌّ بعد موت رسول الله بستّة أشهر).
وفي أخبار ابن أبي رافع أنّ النبي (صلى الله عليه وآله) قال في مرضه الذي توفّي فيه لعلي عليه السلام: (يا علي، هذا كتاب الله خذه إليك، فجمعه عليٌّ في ثوب فمضى الى منزله، فلمّا قُبض النبي (صلى الله عليه وآله) جلس علي عليه السلام فألّفه كما أنزله الله، وكان به عالماً). وحدّثني ابو العلاء العطّار [الحسن بن أحمد الهمداني] والموفّق خطيب خوارزم في كتابيهما بالإسناد عن علي بن رباح: أن النبي امر عليّاً بتأليف القرآن فألّفه وكتبه).
[وعن] جبلة بن سحيم، عن أبيه، عن أمير المؤمنين عليه السلام، قال: (لو ثنيت لي الوسادة وعُرف لي حقّي لأخرجت مصحفاً كتبته وأملاه عليَّ رسولُ الله) [مناقب آل أبي طالب: 1/320، باب درجات أمير المؤمنين عليه السلام].
مولا ع فرمود : اگر مسند برایم بیاورند تا بران نشینم و حقم را بشناسند مصحفی که رسول خدا ص برایم املا کرد و من انرا نوشتم را خارج میکنم !!!؟؟؟
وقال ابن شهر آشوب في مناقب آل أبي طالب : 1 / 319 : ( ومن عجب أمره في هذا الباب أنه لا شئ من العلوم إلا وأهله يجعلون علياً عليه السلام قدوةً ، فصار قوله قبلةً في الشريعة ، فمنه سمع القرآن ، ذكر الشيرازي في نزول القرآن وأبو يوسف يعقوب في تفسيره عن ابن عباس في قوله : لا تحرك به لسانك ، كان النبي يحرك شفتيه عند الوحي ليحفظه ، وقيل له لا تحرك به لسانك يعني بالقرآن لتعجل به من قبل أن يفرغ به من قراءته عليك : إن علينا جمعه وقرآنه ، قال : ضمن الله لمحمد أن يجمع القرآن بعد رسول الله علي بن أبي طالب ! قال ابن عباس : فجمع الله القرآن في #قلب علي (بل هو آیات بینات فی صدور الذین اوتوا العلم 49 عنکبوت وحدیث صحیح علی مع القران صححه الذهبی) ، وجمعه علي بعد موت رسول الله بستة أشهر .
وفي أخبار ابن أبي رافع أن النبي قال في مرضه الذي توفي فيه لعلي : يا عليُّ هذا كتاب الله خذه إليك ، فجمعه عليٌ في ثوب فمضى إلى منزله ، فلما قبض النبي صلى الله عليه وآله جلس عليٌّ فألفه كما أنزله الله وكان به عالماً . وحدثني أبو العلاء العطار والموفق خطيب خوارزم في كتابيهما بالإسناد عن علي بن رباح أن النبي صلى الله عليه وآله أمر علياً عليه السلام بتأليف القرآن ، فألفه وكتبه .
جبلة بن سحيم ، عن أبيه ، عن أمير المؤمنين عليه السلام قال : لو ثنيت لي الوسادة وعُرف لي حقي لأخرجت لهم مصحفاً كتبته وأملاه علي رسول الله صلى الله عليه وآله أبو نعيم في الحلية ، والخطيب في الأربعين ، بالإسناد عن السدي عن عبد خير عن علي عليه السلام قال : لما قبض رسول الله صلى الله عليه وآله أقسمت أو حلفت أن لا أضع ردائي عن ظهري حتى أجمع ما بين اللوحين ، فما وضعت ردائي حتى جمعت القرآن .
420- أخبرني الحاكم أبو حامد أحمد بن الحسين بن علي الهمداني أخبرنا المنكدري قراءة عليه حدثنا جعفر بن محمد بن حبيب حدثنا عبد الله هو ابن رشيد حدثنا أبو عبيدة هو مجاعة بن الزبير العتكي عن محمد بن سيرين عن كثير بن أفلح قال: اختلف الناس في القراءة في إمارة عثمان بن عفان فجعل يقرأ عليه الآية، فيقول: كفرت بما تقول، فبلغ ذلك عثمان فتعاظم ذلك في صدره فجمع اثني عشر رجلا من المهاجرين والأنصار فيهم زيد بن ثابت وأبي بن كعب ثم أرسل إلى الربعة التي في بيت عمر فجئ بها ثم جعلوا يكتبون القرآن فإذا شكوا في آية أخروها.
قال محمد بن سيرين: فقلت لكثير بن أفلح: لم كانوا يؤخرونها؟ قال: رأيت أنهم كانوا يؤخرونها حتى يكون آخر عهدهم بالعرضة الأخيرة إن جبريل صلوات الله عليه كان يجئ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم كل عام فيعرض عليه القرآن مرة فلما كان في السنة التي قبض فيها أتاه فعرض عليه مرتين.
فقال ابن مسعود: فلو علمت أحدا أحدث عهدا بالعرضة الآخرة مني تبلغه الإبل لتجشمت أن آتيه أو لتكلفت أن آتيه.
فلما قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم لزم علي بن أبي طالب بيته فقيل لأبي بكر إن عليا كره إمارتك فأرسل إليه أبو بكر فقال له: تكره إمارتي؟ فقال: لا ولكن كان النبي صلى الله عليه وسلم حيا والوحي ينزل والقرآن #يزاد فيه فلما قبض النبي صلى الله عليه وسلم جعلت على نفسي أن لا أتردى بردائي حتى أجمعه للناس فقال أبو بكر: أحسنت.
قال محمد: فطلبت ما ألف فأعياني ولم أقدر عليه ولو أصبته كان فيه علم كثير.
الكتاب: فضائل القرآن
المؤلف: أَبُو العَبَّاسِ جَعْفَرُ بنُ مُحَمَّدِ بنُ المُعْتَزِّ بنِ مُحَمَّدِ بنِ المُسْتَغْفِرِ بنِ الفَتْحِ بنِ إِدْرِيْسَ المُسْتَغْفِرِيُّ، النَّسَفِيُّ (المتوفى: 432هـ)
المحقق: أحمد بن فارس السلوم
الناشر: دار ابن حزم
قال ابن عبد البر (ت 463 هـ) في الاستذكار: (وجَمْعُ علي بن أبي طالب للقرآن أيضاً عند موت النبي (صلى الله عليه وآله) وولاية أبي بكر فإنما كل ذلك على حسب الحروف السبعة لا كجمع عثمان على حرف واحد ـ حرف زيد بن ثابت ـ وهو الذي بأيدي الناس بين لوحي المصحف اليوم) [الاستذكار: 2 / 485].
2-ثواب الاعمال صدوق: ابن
المتوكل، عن محمد العطار، عن الاشعري، عن محمد بن حسان عن ابن مهران، عن ابن
البطايني= عَلِيِّ بْنِ أَبِي حَمْزَةَ بطائني (كذاب ملعون راس الوقف)، عن عبد الله بن سنان، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من كان كثير
القراءة لسورة الاحزاب كان يوم القيامة في جوار محمد صلى الله عليه وآله وأزواجه ثم
قال: سورة الاحزاب فيها فضائح الرجال والنساء من قريش وغيرهم، يا ابن سنان إن سورة
الاحزاب فضحت نساء قريش من العرب، وكانت أطول من سورة البقرة، ولكن نقصوها وحرفوها
. عبدالله سنان مى گويد امام صادق عليه السلام فرمودند: كسى كه سوره احزاب را زياد بخواند، روز قيامت در پناه حضرت محمد صلى الله عليه و آله و همسران او مى باشد. سپس آن حضرت عليه السلام فرمودند: رسواييهاى مردان و زنان قريش و غير آنها در سوره احزاب است . اى ابن سنان ! همانا سوره احزاب زنهاى قريش را رسوا نمود. و اين سوره طولانيتر از سوره بقره بود و لى آن را ناقص و تحريف . نمودند.
واز طریق اهل سنت :
قال الحافظ ابن عبد البر في التمهيد :" وروى أبو نعيم الفضل بن دكين قال حدثنا سيف عن مجاهد قال : كانت الأحزاب مثل سورة البقرة أو أطول ، ولقد ذهب يوم مسيلمة قرآن كثير ، ولم يذهب منه حلال ولا حرام "
أخرج أحمد بن حنبل في مسنده :" حدثنا عبد الله ثنا خلف بن هشام ثنا حماد بن زيد عن عاصم بن بـهدلة عن زر عن أبي بن كعب أنه قال : " كم تقرؤون سورة الأحزاب ؟ قلت : ثلاثا وسبعين آية . قال : قط ! لقد رأيتها وأنّها لتعادل سورة البقرة وفيها آية الرجم ! قال زرّ : قلت وما آية الرجم ؟ قال : ( الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيم )
وهنا رواية أشكل من سابقتها : " عن عروة بن الزبير عن عائشة قالت : كانت سورة الأحزاب تقرأ في زمن النبي صلى الله عليه (وآله) وسلم مائتي آية فلما كتب عثمان المصاحف لم نقدر منها إلا ما هو الآن ".
فإن بين طياتـها اتـهاما لعثمان بتحريف المصاحف وحذف أكثر من مئتي آية من سورة الأحزاب وهذا الكلام موافق لما تبناه أهل السنة من أن عثمان حذف ستة أضعاف القرآن.
قال لي أبي بن كعب : كأين تقرأ سورة الأحزاب أو كأين تعدها ؟ قال قلت : ثلاثا وسبعين آية ، فقال : قط لقد رأيتها وإنها لتعادل سورة البقرة ولقد قرأنا فيها : الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عليم حكيم
الراوي: زر بن حبيش المحدث: ابن كثير – المصدر: تفسير القرآن – الصفحة أو الرقم: 6/376
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن
2 – عن زر قال قال لي أبي بن كعب كائن تقرأ سورة الأحزاب أو كائن تعدها قال قلت ثلاثا وسبعين آية قال قط لقد رأيتها وإنها لتعادل سورة البقرة ولقد قرأنا فيها الشيخ والشيخة . . . وزاد نكالا من الله والله عليم حكيم
الراوي: أبي بن كعب المحدث: الألباني – المصدر: السلسلة الصحيحة – الصفحة أو الرقم: 6/975
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
دوستان معني اين حديث صحيح را ميدانيد كه چي ميگه : ميگه سوره احزاب در زمان رسول خدا ص مثل سوره بقره بود يعني دوسوم سوره احزاب توسط عثمان حذف شد !!!!!!!
همچنین حذف اسم 70 منافق از قران که در تفاسیر اهل سنت مانند قرطبی وبغوی وسمعانی و ... آمده است .
شهرستانی گفته : «صحابه-رضی الله عنهم-متّفق بودند که علم قرآن مخصوص به اهل بیت-علیهم السلام-است؛زیرا مدام از علی ابن ابی طالب -رضی الله عنه-سؤال می‏کردند:«آیا شما اهل بیت نسبت به ما جز قرآن به چیز دیگری اختصاص یافته‏اید؟».و او در جواب می‏فرمود:«نه سوگند به خدایی که دانه را شکافت و روح را آفرید مگر به آنچه که در غلاف این شمشیرم است ( روایت صحیفه امام ع درصحیح بخاری)...»
تعصب شهرستانی در مذهب عامه : برای هر امّت و فرقه‏ای امامی است که به او رو می‏آورند و مذهبی است که بدان ملزم هستند همانطور که پیغمبر صلّی اللّه علیه و آله فرمودند:«بزودی امّت من به هفتاد و سه گروه پراکنده می‏شوند و تنها یک گروه از آنان اهل نجات‏اند و باقی در هلاکت‏اند».و همانطور که‏[نماز در]تمامی جهات جز یک جهت-کعبه بیت الله الحرام-باطل است، همینطور تمامی فرقه‏ها در هلاکت‏اند جز یک فرقه که اهل سنت و جماعت باشد همچنان‏که پیامبر در جواب سائل که پرسید:سنّت و جماعت چیست؟فرمود:«سنّت و جماعت همان است که امروز من و اصحابم برآنیم !
قول خدای تعالی:«قل من کان عدوّا لجبریل فإنّه نزّله علی قلبک...»(2/97):«این آیه، برطبق قول عمر نازل شده»و مثل روایتش درباره قول خدای تعالی:«یا أیّها الّذین آمنوا لا تقربوا الصّلاة و أنتم سکاری...» (4/43):«این آیه هنگامی نازل شد که عبد الرحمن بن عوف غذایی آماده کرده بود و گروهی را که علی بن ابی طالب در بین آنان بود دعوت کرد ......»
حوادث روزهای آخر عمر رسول خدا ص بنص آیات سوره فاضحة که تمرد وتمسخر رسول خدا ص و نقشه قتل ایشان بنص آیه 74 و تهمت هذیان و کودتای سقیفه و احراق بیت نبی ص و اجبار علی ع بر بیعت و...همگی نشان از شدت طغیان و قدرت حزب نفاق و یهود برای تغییر دین وسنت خاتم انبیاء دارد .
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
قديمي Thursday 13 July 2017   #12
خیرالبریه
علی وشیعته
 
نشان خیرالبریه
 
تاريخ ثبت نام: Jul 2007
پاسخ‌ها: 3,608
ج: ايا قران متواتر است ؟!



سلام

واقرار اعاظم مخالفین به اینکه ابوبکر وعمر وعثمان همه قران را جمع وختم نکرده بودند بجز امیر المومنین ع :

قال النووي في تهذيبه: الصدّيق أحد الصحابة الذين حفظوا القرآن كله، وذكر هذا أيضًا جماعة منهم ابن كثير في تفسيره، وأما حديث أنس: "جمع القرآن في عهد رسول الله -عليه الصلاة والسلام- أربعة" فمراده من الأنصار كما أوضحته في كتاب الإتقان، وأما ما أخرجه ابن أبي داود عن الشعبي قال: مات أبو بكر الصديق -رضي الله عنه- ولم يجمع القرآن كله، فهو مدفوع، أو مأوّل على أن المراد جمعه في المصحف على الترتيب الذي صنعه عثمان رضي الله عنه.
الكتاب: تاريخ الخلفاء
المؤلف: عبد الرحمن بن أبي بكر، جلال الدين السيوطي (المتوفى: 911هـ)


وقال حماد بن زيد: أنا أيوب عن ابن سيرين قال مات أبو بكر -رضي الله عنه- ولم يختم القرآن.
الكتاب: معرفة القراء الكبار على الطبقات والأعصار
المؤلف: شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي (المتوفى: 748هـ)


لكن أخرج ابن أشته في المصاحف بسند صحيح محمد ابن سيرين قال : مات أبوبكر ولم يجمع القرآن ، و قتل عمر ولم يجمع القرآن .


الكتاب: الإتقان في علوم القرآن
المؤلف: عبد الرحمن بن أبي بكر، جلال الدين السيوطي (المتوفى: 911هـ)

ببینید شدت اختلاف و تعارضات در این اخبار را ، البته بر مدقین روشن است که طبق همین اخبار متواتر مخالفین ، مولا علی ع تنها کسی بود که همراه قران و راسخ در علم واعلم صحابه بقران وبروایت بخاری فهم قران به علی ع داده شد و امیر المومنین ع همه قران را جمع نمود نه احدی دیگر از صحابه .

حتی ذهبی وسیوطی و سایر اعاظم اهل سنت تصریح نموده اند به این مطلب .

بعلاوه در کتب شیعه هم آمده موید :

1 - محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن ابن محبوب، عن عمرو بن أبي المقدام عن جابر قال: سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول: ما ادعى أحد من الناس أنه جمع القرآن كله كما أنزل إلا كذاب، وما جمعه وحفظه كما نزله الله تعالى إلا علي بن أبي طالب عليه السلام والائمة من بعده عليهم السلام. کافی

4 محمد بن علي بن معمر، عن محمد بن علي بن عكاية التميمي، عن الحسين بن النضر الفهري، عن أبي عمرو الاوزاعي، عن عمرو بن شمر، عن جابر بن يزيد قال: دخلت على أبى جعفر فقلت: يا ابن رسول الله قد أرمضني(1) اختلاف الشيعة في مذاهبها فقال: يا جابر ألم أقفك على معنى اختلافهم من أين اختلفوا ومن أي جهة تفرقوا؟ قلت: بلى يا ابن رسول الله قال: فلا تختلف إذا اختلفوا يا جابر إن الجاحد لصاحب الزمان كالجاحد لرسول الله صلى الله عليه وآله في أيامه، يا جابر اسمع وع، قلت: إذا شئت(2)، قال: إسمع وع وبلغ حيث انتهت بك راحلتك إن أمير المؤمنين خطب الناس بالمدينة بعد سبعة أيام من وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وذلك حين فرغ من جمع القرآن، وتأليفه فقال: الحمد لله الذي منع الاوهام أن تنال إلا وجوده وحجب العقول أن تتخيل ذاته لامتناعها من الشبة والتشاكل...کافی

جالبه که ذهبی هم متوجه دروغ و دشمنی شعبی با مولا ع شده چرا که شعبی گفته قران را خلفا جز عثمان جمع نکردند :
أجمع المسلمون على أنه قتل شهيدا يوم قتل، وما على وجه الأرض بدري أفضل منه، ضربه ابن ملجم المرادي صبيحة سابع عشرة من رمضان سنة أربعين من الهجرة بالكوفة، وكان قد جمع القرآن بعد وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم.
وقال الشعبي: لم يجمع القرآن أحد من الخلفاء الأربعة إلا عثمان ؟؟!! معرفة القراء الكبار
__________________
قال الله تعالی : إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَوَهُمْ رَاكِعُونَ (مائده 55).
صدق الله العلی العظیم .
ثمره سالها بحث و مناظره

کانال تلگرامی اینجانب :
https://telegram.me/kamelee
وگروه شيعه واقعي ومناظره فرهيختگان :
https://t.me/joinchat/BlQSjz1xYw0rVOxakodP1A
خیرالبریه حاضر نيست   پاسخ بهمراه نقل قول
پاسخ

Bookmarks

کلیدواژه ها
تحريف, عثمان, علي, عمر, قرائات, قران


كاربراني كه در حال مشاهده اين گفتگو هستند : 1 (0 عضو 1 ميهمان)
 
ابزار گفتگو

قوانين ارسال نوشته
شما نمی توانید سرنگار جدید ارسال نمائید.
شما نمی توانید پاسخ ارسال کنید.
شما نمی توانید ضمیمه ارسال کنید
شما نمی توانید نوشته های خود را ویرایش نمائید

کدتالار روشن هست
شكلكهاروشن هستند
[IMG]کد روشن هست
كد HTML خاموش هست

پرش به تالار مورد نظر


كليه زمانها +3.5 نسبت به گرينويچ . هم اكنون ساعت 02:39PM مي‌باشد.


© کليه حقوق براي باشگاه جوانان ايراني محفوظ است .
قوانين باشگاه
Powered by: vBulletin Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Theme & Persian translation by Iranclubs technical support team
اين وبگاه صرفا خدمات گفتمان فارسي بر روي اينترنت ارائه مي‌نمايد .
نظرات نوشته شده در تالارها بعهده نويسندگان آنهاست و لزوما نظر باشگاه را منعكس نمي‌كند
no new posts